قائد الحرس الثوري: مستشارونا يلعبون دورًا مصيريًا بسوريا

القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري - eldorar.com -

القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري – eldorar.com –

الأربعاء، 6 صفر 1437 ه // 18 نوفمبر 2015 وكالة معراج للأنباء الإسلامية “مينا”

إيران – طهران

قال القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري إن المقاتلين الإيرانيين الذين يقدمون استشاراتهم في سوريا يلعبون دورا مصيريًا.

وأشار إلى أنه “لولا اللواء حسين همداني (في إشارة إلى التدخل الإيراني في سوريا) لكانت دمشق سقطت قبل عامين أو ثلاثة أعوام”.

وأضاف أن “أمن سوريا يترك تأثيرا مباشرا علي الأمن داخل الجمهورية الاسلامية الإيرانية”.

وأشاد اللواء جعفري بكل المقاتلين الايرانيين وغيرهم الذين يبذلون جهودهم في الوقت الحالي، لتقديم الاستشارة، ويلعبون دورا مصيريا في هذا الخصوص.

في سياق متصل، قال مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والأفريقية حسين أمير عبد اللهيان إنه “لولا دعم إيران والدور الذي لعبه مستشاروها العسكريون لكانت دمشق سقطت خلال السنوات الثلاث الأولى من تعرضها لهذه الفتنة والمؤامرة”، على حد قوله.

وأضاف “لم تسمح طهران بسقوط نظام الرئيس السوري بشار الاسد هناك، من قبل الجماعات الارهابية والدول الداعمة لهم”.

ونوه عبد اللهيان إلى ان إيران ترى في الأسد خطا أحمر باعتباره “الرئيس الشرعي لسوريا” ولا يمكن لأحد تقرير مصير هذا الشعب إلى حين إجراء انتخابات.

وأوضح أن هدف مشاركة الفريق الايراني في محادثات فيينا حول الازمة السورية، هو عدم السماح للآخرين باتخاذ قرارات بدلا عن الشعب السوري.

وكالة معراج للأنباء الإسلامية “مينا”

Tags:
author

Author: 

Leave a Reply