عُمان: إقامة الدولة الفلسطينية يضع حدا للعنف

فلسطين (معراج) – صقال وزير خارجية سلطنة عُمان يوسف بن علوي، إن إقامة الدولة الفلسطينية يضع حدا للعنف في المنطقة.

وانتقد بن علوي لدى لقائه الأربعاء (14/2) في رام الله، أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتيه، دول العالم لعدم اعطائها الدولة الفلسطينية حقها، مشددا على أنه أصبح هناك ضرورة لإقامة الدولة الفلسطينية.

وقال في بيان نقلته وكالة “معراج” عن “فلسطين اليوم”: “قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمه لإسرائيل خلق اجواء غير مناسبة للمضي قدما، ونمر بصعوبات لكننا مطمئنين لموقف الفلسطينيين”، مؤكدا أن السلطة الوطنية الفلسطينية لن تجبر على الخوض في شيء لا يحتوي على حقوق المسلمين قبل الفلسطينيين.

بدوره، اعتبر عريقات الزيارة خطوه جريئة وشجاعة من الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية، وجاء في هذا الوقت ليساعد ابناء الشعب الفلسطيني بالدفاع عن حقوقهم وعن مقدساتهم.

وأشار عريقات إلى أن مواقف سلطان عُمان قابوس بن سعيد غنية عن التعريف بالنسبة للقضية الفلسطينية وهو يوليها اهتماما كبيرا

وكالة معراج للأنباء

Tags:

Leave a Reply